النشيد الحوريّ السادس (Hurrian Song H6)، من تراث مملكة أوغاريت (رأس شمرا – اللاذقيّة، حوالَي 1500 قبل الميلاد، في سياق تقليد متّصل مع الموسيقى البابليّة في مطلع الألفيّة الثانية قبل الميلاد)، باللغة الحوريّة المكتوبة بالحرف المسماري، وهو أوّل مدوّنة موسيقيّة في تاريخ البشريّة، التي فكّ سرَّها الموسيقيَّ الباحثُ البريطانيّ ريشارد دومبريل (Richard Dumbrill)؛ الأداء الموسيقيّ لتخت الجامعة الأنطونيّة للموسيقى الفصحى العربيّة، إعداد وإدارة وكمان: د. نداء أبو مراد – ترنيم رفقا رزق (لبنان) – سمسميّة (قيثارة): د. هيّاف ياسين (لبنان)؛ من أمسية موسيقيّة تحت عنوان “4000 سنة من الموسيقى في المشرق” في سياق Global Week for Syria 2017 بالتعاون مع الجامعة الأنطونيّة؛ الّتي قدّمت يوم الثلاثاء في 4 تمّوز 2017، الساعة الثامنة مساءً، الأسمبلي هول، الجامعة الأميركيّة في بيروت.

image

“4000 سنة من الموسيقى في المشرق” كناية عن رحلة نغميّة عبر الزمن، موطنها المشرق العربيّ، تبدأ بنشيد أوغاريتيّ من الألفيّة الثانية قبل الميلاد، وتنتهي بترنيم قصيدة صوفيّة شهيرة لرابعة العدويّة، بحسب تقليد عصر النهضة العربيّة، مرورًا بترانيم سريانيّة مارونيّة وسريانيّة أرثوذكسيّة وترانيم روم أرثوذكسيّة وصوت من العصر العبّاسيّ، وترنيم لقصائد صوفيّة شهيرة للشيخ الأكبر محيي الدين بن عربيّ ولعمر بن الفارض وغناء قصيدة شهيرة لأبي فراس الحمداني. يؤدّي هذه الاحتفاليّة أعضاء تخت الجامعة الأنطونيّة للموسيقى الفصحى العربيّة، الوافدون من مشارب متعدّدة، يجمعهم السعي إلى تجدّد متأصّل عبر مسلك التقليد التأويليّ الموسيقيّ، وذلك في سياق عملهم في كلّيّة الموسيقى وعلم الموسيقى في الجامعة الأنطونيّة، التي تنكبّ على دراسة التقاليد الموسيقيّة المتنوّعة وتعليمها وإحيائها، بإشراف عميدها الدكتور نداء أبو مراد.

حفلات محترفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *